• Archives

توصيات الندوة الدولية حول ترجمة معاني القرآن الكريم وتفسيره – الهند 23 – 25 ابريل 2015

لتحميل توصيات الندوة الدولية حول ترجمة معاني القرآن الكريم وتفسيره الذي نظمها قسم اللغة العربية بجامعة كيرالا، الهند من  23 – 25 ابريل 2015 : إضغط للتحميل

وفيما يلي تقرير الندوة من إعداد المنسق للندوة الدولية، ورئيس قسم اللغة العربية، بجامعة كيرالا، الهند الدكتور د. تاج الدين المناني

بسم الله الرحمن الرحيم،  الحمد لله رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد المبعوث رحمة للعالمين وعلى آله وأصحابه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.

لأهمية القرآن الكريم في التشريع الاسلامي، ودوره الحضاري والمعرفي في مواجهة التحديات، وانطلاقاً من موقع المسؤولية، وتماشياً مع ما يشهده قسم اللغة العربية وقسم علم اللغة (اللغويات) بجامعة كيرالا (الهند) من تطور مستمر وتفعيل للقدرات والخبرات، وحرصاً منها على التواصل الفكري المنتج، وتبادل الآراء والمقترحات من خلال المشاركة في المؤتمرات العلمية المختصة، فقد رأى – هذا العام – عقد ندوة دولية علمية خاصة بمعاني القرآن الكريم بعنوان “ترجمة معاني القرآن الكريم وتفسيره ” في 23 – 25 أبريل 2015م للتدارس وتحفيز الجهود المخلصة لتقييم ما تشهده الساحة من دراسات ونشاطات متخصصة حول هذا الموضوع، وللتوصل إلى المنهج الأمثل في التعامل مع دراسات القرآن الكريم على جميع المستويات، كما عقد قسم اللغة العربية ندوة دولية حول القرآن الكريم بعنوان “لغة القرآن وتفاسيره وعلومه” في 29، 30 أبريل و1 مايو 2010م و تفضل فيها عدد من العلماء الكبار من مختلف أنحاء العالم.

وسعيا لتوسع المشاركة في هذا العمل قامت اللجنة التحضيرية بالمراسلة إلى معظم الجامعات العربية والإسلامية وعدد من المؤسسات العلمية ذات الصلة، من اجل دعوة السادة أصحاب الاختصاص للمشاركة في الكتابة في محاور المؤتمر المقترحة، وقد استجاب مشكوراً عدد منهم، ووصل إلينا 240 ملخصات متعلقة بهذا الموضوع. واختار منها الهيئة الاستشارية 75 ملخصا للتقديم في المؤتمر: 50 ورقة من خارج الهند و25 ورقة من داخل الهند. وشارك فيها العلماء والأساتذة والدكاترة والباحثون في القرآن الكريم من الجامعات والمعاهد الإسلامية والكليات العربية من داخل الهند وخارجها من 11 بلد أكثر من ………. مشاركا. ومنهم ……….. قدموا مقالاتهم البحثية والعلمية فيها باللغة العربية والإنجليزية والمليبارية – اللغة المحلية. حيث جاءت مشاركاتهم موزعة على 11 موضوع رئيسي هي:

1. الفلسفة والجوانب النظرية للتقاليد القرآنية
2. نصوص القرآن ومحتواه
3. تاريخ وتطور التفسير وأهم الطرق المستخدمة في تفسير القرآن
4. التفسير المعاصر ومنطق نشأته
5. الترجمات، والتفسيرات، وتأثير المدارس الفكرية المختلفة في ترجمة القرآن
6. خصوصيات اللغة المصدرية (العربية) واللغات المستهدفة والقضايا والتحديات في الترجمة القرآنية
7. نظريات الترجمة وأهميتها بالنسبة للترجمة القرآنية
8. الذاتية والموضوعية والعوامل الأخرى في ترجمة القرآن
9. ترجمة القرآنية وتأثيرها على التفسيرات القانونية الإسلامية
10. مشاكل ترجمة الغير المباشرة للقرآن
11. الترجمة والقراء. الاستفادة من ترجمات القرآن في المجتمع

الآن نحن نذكر المشكلات التي واجهها بعض العلماء الكرام من خارج الهند حيث أن بعض الموظفين الذين يعملون في السفارات الهندية خاصة بالجزائر كانوا يعاملون مع الأساتذة الكبار بصورة لا تليق بمراتب هؤلاء الموظفين. ومع ذلك نحن نشكر موظفي الوزارات الداخلية والخارجية الهندية حيث أعطونا الاجازة والإذن لعقد هذا المؤتمر مع دعوة العلماء من خاج الهند.

ومن نتائج هذه الندوة أنها فتحت أبوابا جديدة إلى البحث والمناقشة في طول الهند وعرضها في مختلف مجالات الدراسات القرآنية إذ أنها كانت كنزا مخفيا لدى العلماء الكرام فقط. وألقى الأستاذ عبد الصمد عبد الله خطبة إفتتاحية جذابة. وأورد فيها أهمية دراسات القرآن الكريم لمواجهة التحديات الحديثة من الغرب في العصر المعاصر خاصة بعد العولمة.

ومن المشاركين من خارج الهند:
1. أ.د. أحمد ياسين القرالة
2. أ.د. رضا الشكندالي
3. أ.د. محمد محمد عثمان طاهر
4. د. حسن بن علي الشهراني
5. د. خيرة غانم
6. د. زبير محمد إحسان الحق
7. د. سعيد بن محمد سعد الشهراني
8. د. عبد الصمد عبد الله
9. د. عبدالله بن حسين بن محمد العمودي
10. د. علاء عبد الرزاق
11. د. علی رضا محمد رضايي
12. د. عوض بن حسن الوادعي
13. د. كاظم مرتضى العسكري
14. د. محمد حسن معصومی
15. د. محمد خير حسن العمري
16. د. مذكر ناصر القحطاني
17. د. مسكجوب حميدات
18. د. مصطفى طوبي
19. د. ناجي تباب
20. حصة محمد العكروش
21. حـنان واسنـوان
22. عبد العالي حميدات
23. ليلى الغزواني
24. محمد خير الإحسان
25. محمد سعيد العكروش

ومن الهنود

1. د. أ.ب. ميدين كوتي، رئيس قسم اللغة العربية بجامعة كاليكوت
2. الباحثون من الجامعات العالية الهندية مثل جواهرلال نهرو وجامعة كلية إسلامية وجامعة عليكراه وجامعة كاليكوت وغيرها من الجامعات الأخرى

أكد هؤلاء الأعضاء وغيرهم من المشاركين على النجاح الكامل في كل المستويات بمناقشتهم الحيوية، مع تسجيل رضا كل الأطراف، راجين من الله تعالى أن يسدد خطى الجميع في المستقبل إن شاء الله، وقد بلغت الندوة قمة الفاعلية والتنظيم المحكم. وكانت هناك جولة للمشاركين إلى ساحل البحر وجولة إلى الأماكن الجبلية ولكن لم نستطع أن نكمل هذه الجولة حيث أنزل الله سبحانه رحمته غيثا مغيثا. وفي المستقبل أيضا نرجو منهم المساعدة العلمية بواسطة الشبكات العالمية مثل عبر سكايب وغيرها.

لا نعلم كيف أشكر لهؤلاء الأساتذة الأجلاء حيث واجهوا مشاكلة عديدة للوصول إلى أرض الهند. أدعو الله سبحانه وتعالى أن يتقبل منهم هذا السعي المبارك. أريد أن أشكر لكل من ساعد لنجاح هذه الندوة المباركة إما بالحضور أو بإرسال المقالات القيمة وكذا وكذا. تقبل الله منا هذا العمل كعمل صالح وجعله الله لنا كنزا عظيما في ميزان حسناتنا. والله هو المستعان.

Seminar Cover APR2015


Share in top social networks!
Bookmark the permalink.

أضف تعليق